تعليمية

رئيس جامعة الملك خالد يدشن تطبيق الخدمات الإلكترونية “MyKKU”

مجتمع افتراضي وهوية رقمية ذكية تواكب أحدث التقنيات

عسير – واصل – محمد الوادعي :

دشن معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي تطبيق الخدمات الإلكترونية “MyKKU”، الذي أطلقته الإدارة العامة لتقنية المعلومات بالجامعة مساء اليوم الاثنين، سعيًا منها إلى تحقيق التحول الرقمي ومواكبة أحدث التقنيات، من خلال تقديم أحدث الخدمات الإلكترونية لمنسوبي الجامعة من طلاب وموظفين وأعضاء هيئة تدريس.

وأشاد السلمي خلال حفل التدشين بالخدمات التقنية التي تتميز بها الجامعة من خلال الإدارة العامة لتقنية المعلومات والإدارة العامة للأمن السيبراني وعمادة التعلم الإلكتروني، ونوه بجهود القائمين على هذه الجهات ومنسوبيها وعملهم الدؤوب مع بقية منسوبي الجامعة على مواكبة كل جديد في عالم التقنية، مؤكدًا تطلعه وجميع منسوبي الجامعة إلى مزيد من الخدمات التي ستسهم في بناء وتطوير بيئة تعليمية جاذبة ومميزة، شاكرًا جميع منسوبي الإدارة العامة لتقنية المعلومات على جهودهم في إطلاق التطبيق الذي سيشكل إضافة في مجالات التحول الرقمي وسرعة الإنجاز، واصفًا حفل الإطلاق بأنه “حدث استثنائي” نظرًا إلى حجم الخدمات التي سيقدمها هذا التطبيق وما سيترتب عليه من تسريع وتطوير للعمل في الجامعة وكونه تم تطوير التطبيق داخل الإدارة العامة لتقنية المعلومات دون أي تكلفة على الجامعة، كما أعلن معالي رئيس الجامعة العمل على تدشين النسخة الثانية من جائزة معالي رئيس الجامعة للتحول الرقمي بمجموع جوائز 100 ألف ريال موجهًا بأن يكون للطلاب والطالبات حضور في هذه الجائزة.

إلى ذلك رحب المشرف العام على الإدارة العامة لتقنية المعلومات الدكتور محمد الصقر بمعالي رئيس الجامعة، وحضور حفل التدشين من وكلاء وعمداء ومنسوبي ومنسوبات الجامعة، مؤكدًا أنه في حين يعاني العالم من جائحة كورونا تعمل جامعة الملك خالد على تحقيق قفزات نوعية في التحول الرقمي، مقدمًا نبذة عن إنجازات الإدارة العامة لتقنية المعلومات خلال العام الماضي 2020م؛ حيث فازت بثلاث جوائز عالمية ووطنية مهمة، كما استعرض أبرز الخدمات والمقومات التي بُني عليها تطبيق “Mykku”.

ويُمكّن “Mykku” الموظفين وأعضاء هيئة التدريس من إجراء المعاملات ومتابعتها عن طريق الهواتف الذكية، ويتميز بدعمه استخدام التنبيهات اللحظية المبنية على الذكاء الاصطناعي لتوجيهها حسب الاحتياج، إضافة إلى تمكين المستخدمين من الاطلاع على كافة أخبار الجامعة وأحداثها وكذلك مشاركتها، وكذلك الاطلاع على كافة لوائح الجامعة الأكاديمية.

كما يمكّن التطبيق طلاب الجامعة من الاطلاع على جداولهم الدراسية ونسب الحضور والغياب وإجراء المعاملات من التطبيق بشكل لحظي، وفي خطوة هي الأولى من نوعها يمكّن التطبيق منسوبي الجامعة من المراسلة الفورية، وكذلك إنشاء مجموعات داخل مجتمع الجامعة تحقيقًا للمحافظة على سرية البيانات وخصوصيتها ويُعد في هذا الجانب موازيًا لبعض التطبيقات المتوافرة حاليًّا ويغني عنها.

يذكر أن التطبيق يضم هوية رقمية مشفرة لجميع منسوبي ومنسوبات الجامعة، يتم إصدارها بشكل لحظي من داخل التطبيق للتحقق من صحة بيانات حاملها ويتم استخدامها في العديد من الخدمات والمواقع الخاصة بالجامعة كإثبات الهوية أو الحضور لحدث معين مثلا.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى