الطبية

وزير الصحة يطّلع على سير العمل في المرافق الصحية بالمدينة المنورة ويطمئن على جودة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن

المدينة المنورة – واصل – فيحان الجليم : 

تفقّد معالي وزير الصحة الأستاذ فهد الجلاجل صباح اليوم الأربعاء المرافق والمنشآت الصحية بالمدينة المنورة، حيث اطلع على سير العمل فيها وأطمأن على جاهزيتها وجودة مايُقدم فيها من خدمات صحية لضيوف الرحمن وزوار المسجد النبوي الشريف، وقد شملت جولة معاليه ، مركز المراقبة الصحية بمطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي ومستشفى الملك فهد ومستشفى أحد ومستشفى الميقات ومدينة الملك سلمان الطبية ومستشفى الحرم ومستشفى السلام ومركز صحي الصافية ومركز صحي باب جبريل.

كما قام معاليه بعد ذلك بتفقد الخدمات الصحية المقدمة من جميع الجهات الصحية حيث قام بزيارة لكلآ من ، مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ومستشفى الأمير محمد بن عبدالعزيز للحرس الوطني والمركز المتنقل لمستشفى الأمير سلطان للقوات المسلحة حيث قدّم شكره وتقديره لكافة العاملين في هذه المرافق الصحية لما يبذلونه من جهود كبيرة لتوفير الرعاية الطبية لضيوف الرحمن.

تجدر الإشارة إلى أن استعدادات وزارة “الصحة” لموسم حج هذا العام 1443هـ، في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة،تشمل (25) مستشفى، يساندها (156) مركزًا صحيًّا، كما زادت سعتها السريرية إلى (5000) سريراً، منها (1053) سريراً خُصصت للعناية المركزة، و(241) سريراً خُصصت لضربات الشمس، وبلغ عدد الكوادر الصحية المؤهلة لخدمة ضيوف الرحمن نحو (25) ألف ممارس صحي.

إضافةً إلى ذلك جهّزت الوزارة عدد من النقاط الطبية المتنوعة، شملت قطار المشاعر وقطار الحرمين، كما كثّفت جهودها في المنطقة المركزية للحرم المكي الشريف، بتوفير (180) سيارة إسعاف، وتهيئة (17) مركزاً للطوارئ على منشأة جسر الجمرات بمشعر منى.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى