كتاب واصل

.. تعليمنا عالي ..!

محمد بن صالح آل شمح

أرفع التباريك والتهاني، إلى صاحب السمو الملكي الأمير حسام بن سعود، و إلى تعليم الباحة، وأخص مدير التعليم بالتهنئة، على حصول معلميه على كامل درجات اختبار المعلمين، وبالنسب الكاملة، وهذا إنجاز يدل على التميز، ويدل على أن أبناء المنطقة لديهم عقول، وأفكار تنير الدروب في كل المجالات.

إن التعليم هو عصب الحياة، وازدهار الأمم، وبه تنطوي وتنجلي أوهام الجهل، والتخلف، كما قال الأصمعي: من لم يحتمل ذل التعلم ساعة ، بقي في ذل الجهل أبداً.

في مملكتنا الحبيبة نهضة تعليمية غير مسبوقة، ومواكبة لتطلعات قيادتنا الرشيدة، ويتضح الاهتمام بالتعليم في تقليل نسب محو الأمية، حيث وصلت إلى مستويات متدنية، وهذا دليل إنجاز تعليمي مميز، ويحق لنا في سلك التعليم أن نفخر بمثل هذه الإنجازات .

الكثير يعلم أن التدريب والتعليم، هما أعمدة أساسية لكل عملية تطور وتقدم، وأن التغيير في الأفكار التدريبية، والتنوع في إيصال المفاهيم التعليمية، يساهم في زيادة المحتوى العلمي المناسب، وهنا أمنية من معلم يحب التغيير والنمو المهني المعرفي، بالتجديد والتنوع المتطور في أفكار التدريب في مجالات تقدم الخير للبشرية، حيث أن المقدم حالياً لا يكفي ولا يُشبع الطموح المطلوب، نأمل في المستقبل التنوع إلى الأفضل، والأدق، والأجود، ليسهم بفاعلية نحو التميز، ومواكبة لرؤية المملكة ٢٠٣٠ .

قال صلى الله عليه وسلم:

( إِنَّمَا الْعِلْمُ بِالتَّعَلُّمِ )

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى