مساحة حرةمساحة حره

إلى أين أنتم ذاهبون..

بقلم : لافي البراق الثبيتي العتيبي

إعلامنا الوقور لك كل التحيه والتقدير لكن حديثي اليوم سيصب على جميع برامج ( السوشال ميديا) والتي تندرج ضمن الإعلام ونقل الأخبار.

‎فلقد أصبح هذا الصنف الإعلامي عبارة عن نقل شنيع لحروب لفظيه ومشادات كلامية .. ووشايات ونفاق إجتماعي .. حتى وصل الحال إلى أن يصل الأمر لمشاكل دول وتحريض على الفساد المخبأ خلف شاشات الجوال والكمبيوتر .

وللأسف تناقل الكثير تلك الأخبار ونشرها بقصد أو بغير قصد حتى أصبح الوضع كالنار في الهشيم..

‎نؤمن جداً بأن هذه البرامج سريعة في نقل المعلومات. لكن السؤال ماذا ننقل نحن الحريصون ؟ وإلى أين يسير الإعلام بنا؟ من هنا أشارككم بعضاً مما آلمني من مقاطع وأخبار هدفها شنيع لا يمت للدين ولا للأخلاق بصله فحذاري أن نكون جسراً ممتداً لمثل ذلك النقل السيء ..

لنكن صورة جميله معبره عن هذا الوطن الجميل صوت حق لحكومتنا وإعلامنا النقي.

‎دمتم أنقياء ودام هذا النقاء لمملكتنا الحبيبة بقيادة والدنا الملك سلمان وولي عهده الشاب الفذ الأمير محمد بن سلمان حفظهما الله.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى