المحلية

“الحج والعمرة” تكمل منظومة تحويل مؤسسات أرباب الطوافة إلى شركات مساهمة فيما يتعلق بمرحلة عقد الجمعيات التأسيسية

جدة – واصل :

أكملت وزارة الحج والعمرة منظومة تحويل مؤسسات أرباب الطوفة إلى شركات مساهمة، فيما يتعلق بمرحلة عقد الجمعيات التأسيسية الأولى لهذه الشركات، وانتهاء التصويت على البنود التأسيسية بمشاركة واسعة وبتحقيق نسب عالية من الأصوات وسط شفافية وتكافؤ فرص وتركيز على عنصر الخبرة في شؤون خدمة ضيوف الرحمن، وبما يرتقي لتطلعات الوزارة ضمن تجويد خدمات قطاع الحج والعمرة.

وأشارت الوزارة إلى أن هذه البنود المصوَّت عليها، تشمل التحقق من الاكتتاب بكل أسهم الشركة، ومن الوفاء بالحد الأدنى من رأس المال، وبالقدر المستحق من قيمة الأسهم وفقًا لأحكام النظام، وإقرار النصوص النهائية لنظام الشركة الأساس، على ألا تدخل التعديلات ما يخالف نظام مقدمي خدمة حجاج الخارج وأحكام نظام الشركات واللائحة التنفيذية بما لا يتعارض مع النظامين، إضافة إلى تعيين أول مراجع حسابات للشركة وتحديد أتعابه للعام المالي الأول، والمداولة في تقرير المؤسسين عن الأعمال والنفقات التي اقتضاها تأسيس الشركة وإقراره.

وعدت الوزارة الجمعيات التأسيسية لجميع شركات أرباب الطوافة، خطوة مهمة ورئيسة في مسيرة التأسيس بما يدل على الوعي الكبير لدى المساهمين وتفاعلهم الإيجابي ورغبتهم في المحافظة على هذه الكيانات وأن تتخذ الشكل النظامي الذي يواكب التغيرات المستقبلية ويسهم في تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة وخدمة ضيوف الرحمن على أكمل وجه، حيث مكن عقد جميع الجمعيات المساهمة من المشاركة وإبداء الرأي من خلال مداخلاتهم واستفساراتهم عن البنود كافة، والتي حظيت بنسب موافقة متميزة وعالية بشكل كبير.

من جانبه، نوه معالي نائب وزير الحج والعمرة الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط، بما اتخذته الوزارة من تجهيزات أسهمت في نجاح إنهاء مرحلة عقد الجمعيات التأسيسية لشركات أرباب الطوفة، التي تتوج خطط الوزارة الإستراتيجية لإعادة هيكلة مؤسسات أرباب الطوافة وعددها 9 مؤسسات، وتحويلها لشركات مساهمة بهدف الانتقال من النمط التقليدي إلى أنماط العمل الاحترافي المؤسسي، مما يسهم في رفع جودة الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن وتحسين تجربتهم وإثرائها وفق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وأشار إلى أن الوصول إلى المرحلة الأخيرة من تحويل المؤسسات إلى شركات مساهمة والمتمثل في انتخاب المرشحين لأعضاء مجالس الإدارة سيتم لاحقًا، وسط آلية تراعي عناصر الشفافية وتكافؤ الفرص بين المنتخبين لعضوية المجالس، والذين هم من أصحاب الخبرة والكفاءة والجدارة التي يمكن لها أن تواكب رؤية المملكة وتحقق تطلعاتها، مؤكدًا دور مركز الإستراتيجية وإدارة الأداء بالوزارة والهيئة التنسيقية للمؤسسات، في عقد الجمعيات التأسيسية للشركات وفق الضوابط والاشتراطات الخاصة بجائحة كورونا بالتنسيق مع وزارة التجارة والعمل على استكمال جميع التجهيزات الخاصة بذلك.

وأكد أهمية استخدام وسائل التقنية بما يضمن ممارسة جميع المؤسسين لحقوقهم وإتاحة مشاركتهم بفاعلية وتمكينهم من الاستماع والمناقشة والتصويت وفق الأنظمة والتعليمات وموثوقية العملية الانتخابية لاختيار أعضاء مجالس الإدارة، للرقي بالعمل المؤسسي في قطاع الحج والعمرة، الذي يمثل محورًا رئيسًا في رؤية 2030 نظرًا لما يتمتع به من مزايا متفردة، يعكس الصورة المشرفة للمملكة في خدمة الحرمين الشريفين وضيف الرحمن بمختلف جنسياتهم.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى