المحلية

بلدية القطيف: اتلاف 600 دجاجة غير صالحة للاستهلاك و 450 كلجم من الأسماك

من خلال الحملات المشتركة

القطيف – واصل – بدر الغبيوي :

أسفرت الحملة التي نفذتها بلدية محافظة القطيف مساء أمس السبت الموافق 9 شوال 1442هـ بالتعاون مع شرطة محافظة القطيف، ووزارة الموارد البشرية، وفرع وزارة التجارة والاستثمار بالمنطقة، عن ضبط عمالة تعمل على إذابة الدجاج المجمد وتصنيفه وتغيير علامته التجارية قبل تسويقه بطرق غير نظامية، وتم مصادرة عدد ٦٠٠ من الدجاج الغير صالح للاستهلاك، ومع تطبيق لائحة الإجراءات البلدية ومصادرة ما تم ضبطه من مواد غذائية فاسدة تؤثر على صحة المستهلك.

هذا بالإضافة الى أن البلدية نفذت خلال الأسبوع الماضي جولات رقابية مشتركة على سوق السمك المركزي، للتأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية، أسفرت عن مصادرة أكثر من 450 كيلو جرام من الأسماك الغير صالحة للاستهلاك الآدمي بسبب سوء الحفظ والتخزين.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني أن الفرق الرقابية في البلدية بالتنسيق والتعاون مع عدد من الجهات ذات العلاقة، وقفت على أحد المواقع التي تعمل على إذابة الدجاج المجمد المجهول المصدر، وبيعه كمبرد بعد تغيير علامته التجارية، مفيدا بأنه تم اتلاف 600 من الدجاج غير الصالح للاستهلاك الآدمي، مشيرا إلى أن عملية تسييح الدجاج المجمد تتسبب في تكاثر الميكروبات، وذلك يؤدي إلى تلوث الطعام وحدوث تسمم غذائي، كما أن ذلك يعد من الغش التجاري.

وأكد سعي البلدية إلى تكثيف الرقابة من خلال الحملات التفتيشية على الأسواق المركزية وسكن العمالة والمحال التجارية والمتعلقة بالصحة العامة، للتأكد من تطبيق الاشتراطات البلدية والتزام جميع المنشآت بها، داعيا الجميع إلى التعاون والتواصل مع البلدية في حال وجود أي ملاحظة حول منتج يخضع للرقابة البلدية عبر وسائل التواصل الرسمية المخصصة، أو من خلال مركز 940.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى