الطبية

مستشفى الولادة والأطفال بالأحساء يُنهي معاناة سيدة من عقم أولي إستمر أكثر من 9 أعوام

الأحساء – واصل – بدر الغبيوي :

نجح بفضل الله فريق طبي متخصص في جراحة المناظير والنساء والولادة في مستشفى الولادة والأطفال بالأحساء في تحقيق حلم سيدة بالولادة وذلك بعد عقم أولي إستمر أكثر من 9 أعوام زارت خلالها مستشفيات وعيادات عدة.

وبين تجمع الأحساء الصحي أن السيدة راجعت مستشفى الولادة والأطفال، وهي تشكو عقماً أولياً منذ أكثر من 9 أعوام مع آلام مزمنة، حيث تبين بعد إجراء الكشف السريري والفحوصات المخبرية والأشعة أنها تعاني من تشوه خلقي ببطانة الرحم وهو حاجز رحمي (septum in the uterus) .

وقد قرر الفريق الجراحي إجراء عملية عن طريق المنظار لقطع وإزالة الحاجز الرحمي (hysterscope)، حيث تمت العملية بنجاح ولله الحمد ، وغادرت المستشفى وهي بصحة جيدة، وبعد شهور قليلة تم حملها ، وتابعت في المستشفى دون أي مضاعفات، وبفضل من الله وضعت مولودها في الشهر التاسع، وخرجت مع مولودها من المستشفى وهما يتمتعان صحة جيدة.

يُذكر أن مستشفى الولادة والأطفال يُعد من المنشآت الصحية المتخصصة التي تُقدم خدمات صحية متكاملة، وبجودة عالية في مجال الولادة وأمراض النساء والأطفال، وذلك من خلال تجهيزاته الطبية المتطورة، ووجود أطباء وطواقم عمل تمتلك مؤهلات علمية مميزة.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى