مساحة حرة

عروس الربع الخالي .. مواقف سيخلدها التاريخ


لقد راهنت القيادة الرشيدة على مدى وعي المواطنين و التزامهم بالإجراءات الإحترازية الصحية، وتطبيق كافة شروط السلامة من التباعد الاجتماعى والتقليل من الخروج والتجمعات وتطبيق معايير النظافة للخروج من الأزمة والتخفيف من آثارها.. ويوما بعد يوم يثبت سكان شرورة  من مواطنين ومقيمين أنهم على قدر المسؤولية، و أن حالة من الوعي بخطورة الأزمة قد تشكلت وأصبحت جزءا لا يتجزء من ثقافة الإنسان  و الصور المصاحبة والتى تظهر خلو الشوارع من المارة ومن حركة السيارات في الساعه الـ ٥:٠٠م ستظل شاهدا على وعي المواطن في عروس الربع الغالي وسوف يذكر التاريخ بأحرف من نور انهم كانوا على قدر المسؤولية في التعامل مع الأزمة من خلال تجاوبهم مع الإجراءات الاحترازية، وأن تصرفهم الحضاري والواعي كان له أكبر الأثر فى التخفيف من حدة الجائحة والحد من تفشيها والتقليل من عمرها الإفتراضي وأن تجاوبهم وتحملهم للحظر المنزلى طوال هذه المدة رغم قسوتها لايقل أهمية عن الدور الذى يقوم به جنودنا من القطاعات العسكرية والصحية والبلدية والإعلامية وغيرهم ممن يشكلون خط الدفاع الأول فى محاربة الفيروس .

بقلم ✍?: سالم بن حبهان الصيعري 

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى