كتاب واصل

“صيف الباحة ” فعاليات متنوعة وابداع لا يوصف

كتبه اللواء متقاعد : مسفر عطية الغامدي

شهد مهرجان «صيف الباحة» العديد من الفعاليات المنوعة والشيقة إذ نظمت فعاليات منوعة ، أبرزها فعاليات ديار العز في محافظة بلجرشي وكذلك بمدينة الباحة كما شهدت بقية المحافظات فعاليات متعددة كما كان مهرجان العسل الدولي هو الابرز في تلك الفعاليات حيث جذب العديد من الزوار والمصطافين ومن دول خارج المملكة وكان لمهندس مهرجان العسل البرفيسور الدكتور احمد الخازم الفضل بعد الله في هذا الكرنفال السنوي الذي يقام بالباحة حيث اوصل الباحة الى العالمية من خلال جمعية النحالين التي احتوت جميع النحالين بالمنطقة إنني في أشد فرحي وانا أرى تلك الفعاليات التي تقام على ايدي ابناء منطقة الباحة الذين اثروا المنطقة بما يملكون من قدرات ساعدت على النهوض بالمنطقة وليس ببعيد عنهم اولئك المثقفين والاعلاميين وكتاب الراي الذين اقلامهم لا تفتر في الكتابة عن الباحة وجوانبها السياحية فمن محاسن الصدف ان اجتمعت مع عدد من مثقفي منطقة الباحة وذلك في ضيافة رجل الاعمال الاستاذ علي قشاط والذي اعتاد على اجتماع المثقفين واعيان الباحة يتقدمهم المعالي الدكتور عبدالعزيز بن صقر مدير جامعة الامير نايف للعلوم الامنية سابقاً حيث تجاذب الحضور اطراف الحديث في مساء من مساءات الباحة الجميلة. 

أعود واقول أن صيف الباحة متميزاً كل عام وفعالياته من تطور الى تطور ومهرجان العسل منذ 12 عام وهو يتطور عالميا ويقدم العديد من انواع الاعسال التي تعرض طيلة ايام المهرجان والذي جذبني في تلك الاعسال هو عسل ” المورينقا ” والذي اعاد بي الذكريات اثناء زيارتنا لمنطقه العلاء والمناطق الشماليه في بدايه هذا العام 2019 والزياره ضمت مجموعه كبيره من كبار ضباط القوات الجويه لاحظنا بأن هناك حمله كبيره لزراعة المورينقا باعداد كبيره ويتولى هذه المهمه الدكتور أحمد العنزي حيث نسق مع وزاره العمل والتنميه الاجتماعيه ووزاره الزراعه والمياه بتوطين الوظائف لبعض الشركات والمؤسسات من خلال الجمعيه التي يشرف عليها ويكلف الشباب بزراعة 360 شجره موريتقا في السنه مقابل مردود مالي 3800 ريال شهريا وقد تكاثرت هذه الشجره في المناطق الشماليه واصبحت منتشره بكثره وقد اطلعنا على مصنع لدى الدكتور احمد العنزي لعصر حبوب شجرة المورينقا واستخراج الزيت الذي تبلغ قيمة الكيلو 400 ريال وعليه فإنني اقترح على الجهات المعنية بمنطقة الباحة بعقد ندوة عن زراعة المورينقا واستضافة الدكتور احمد العنزي للاستفاده من المشروع الذي نفذه وفي نفس الوقت استنساخ ما قام به وتطبيقه علما بأن شجرة المورينقا سوف تجد منطقة الباحه أكثر ملاءمه من المناطق الاخرى والدليل وجود عدد منها في مزرعه الزيتون على طريق مطار الباحه .

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق