مساحة حرة

مداعبة الأب لأبنائه

كتبه : غزوى العتيبي

الأب هو القلب الحاني والمربي العطوف ، الأب هو رب الأسرة وملاذها ، عليه تقع مسؤولية الاهتمام بالأبناء ، وهذه المسؤولية يراها البعض اهتمامًا بالمأكل والمشرب .

وهذا ليس صحيحًا فالحرص على النواحي النفسية والأخلاقية لها أهمية عظمى .

فمن دلالة الحنو من الأب مداعبته لأبنائه فهي ضرورة تربوية تدخل السرور والفرح إلى نفوسهم كما أنها وسيلة نافعةلازديادروابط المحبة بين الأب و الأبناء وإزالة الحواجز وتقريب التفاهم بينهم فيظهر حنانه المستفيض لأبنائه جليًا عند اضحاكهم ومداعبتهم
فالأبناء كالنبات كلما اهتممت بسقايته سقاية نقية صافيةازداد خضرة وتألقًا.

أما ما يراه ذوي القسوة والغلظة أن هذه الأفعال ستفقدهم الهيبة عند أبنائهم واعتبار ذلك ضعفا فلهم نقول أما علمت أن رسولنا صل الله عليه وسلم أوصى بالعطف وملاطفة الصغار ولنا في أفعاله وأقواله قدوة وأثر .

كما قال صلى الله عليه وسلم (من لا يرحم لا يُرحم) للرجل الذي لديه عشر من الأبناء ولم يقبل أي منهم ابدًا .

يا هذا أعلم أن الغلظة والشدة تورث الإنحراف والوقوع في الهاوية هنا لا تلوم إلا نفسك وستندم ساعة لا ينفع الندم
فراجع تربيتك وعالج أخطاءك فيها. 

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق