الإقتصادية

فتيات الجوف ينافسن المحلات والمطاعم بصناعة الحلويات الرمضانية

واس ــ واصل:

تمتلك مجموعة من الفتيات بمنطقة الجوف مهارة عالية في صناعة الحلويات على مائدة الإفطار الرمضانية, منهن من تصنعه للاكتفاء لعائلتها, ومنها من تصنعه للاستثمار بعد أن شكلن قاعدة من الزبائن ولديهن طلبات يومية.

وتتنوع أسماء تلك الحلويات وأشكالها, فمنها مايقدم ساخن, ومنها مايقدم بارد, وتتنوع طرق التقديم وأشكال الحلويات في قوالب تغلبت على الكثير من المحلات والمطاعم وأصبحت محل جذب للعائلات والزبائن التي يرغبون بها على موائد الإفطار وخاصة جلسة بعد المغرب التي يغلب عليها تناول الحلويات والقهوة.

عدد من الفتيات أصبحن يمتلكن اسم بالسوق رغم صناعتهن للحلويات من منازلهن, حيث أضافت إحدى صاحبات المشروعات التي تقدم الكيك للمناسبات بدون السكر، أن مشروعها يحظى بإقبال رائع ولم تجد عائق للتسويق من منزلها والبيع عن طريق محلات الأسر المنتجة ومواقعها على التواصل الاجتماعي.


فيما أشارت أخرى إلى أن الاستثمار من المنزل جيد، كما أن قضاء وقت الفراغ في صنع الحلويات أمر ممتع، والشعور بالإنجاز جميل جدًا.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق