حوادث

في طريق الأحساء الرياض .. سالم العرجاني آخر ضحايا الإبل السائبة

الأحساء – واصل – يوسف الحسن:

يستمر حصد أرواح الأهالي في الأحساء بسبب الإبل المنتشرة في مدخل الأحساء طريق الرياض .. فقد وقع مساء الإثنين ( مطلع رمضان الجاري ) حادث مؤسف للشاب ( سالم بن عبدالله ال سعران العرجاني )  الذين استلم للتو نتيجته للصف الثاني وكان متوجها لخارج الهفوف ، حيث فوجئ بواحدة من الإبل السائبة في منتصف الطريق وذلك بعد جسر القطار ولم يتمكن من تفاديها وتوفي على الفور . ولم يتوقف الأمر عند ذلك بل تسببت الإبل النافقة في حصول حادث ثان حيث اصطدم بها سائق آخر بعد وقوع الحادث الأول .

ويأتي هذا الحادث ضمن سلسلة من الحوادث التي وقعت على هذا الطريق بسبب عدم اهتمام بعض أصحاب الإبل وترك إبلهم سائبة ، وعدم وجود حواجز كافية تمنع عبورها للطريق السريع .

وفي حديث خاص لصحيفة ” واصل”  قال ( عبدالله بن حسن ال سعران العرجاني ) والد الشاب الفقيد بأن ابنه سالم من أفضل أبناءه وكان متفوقا في دراسته حيث حصل على نسبة 97% وكان يخطط للالتحاق بكلية الهندسة . وناشد عبدالله الجهات الرسمية بإبعاد أحواش الإبل القريبة من الطريق السريع ( والمنتشرة على طريق الرياض ) إلى حدود خمس كيلومترات داخل الصحراء كما هو معمول به في الطرق السريعة الأخرى في المملكة حفاظا على أرواح الأبرياء من المواطنين والمقيمين . 

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق