مساحة حرة

السحب الركامية المزنية .. أسرارٌ قد لا تعرفها

السحب الركامية المزنية ، من خلق الله البديع .. قال الله تعالى : ( أَأَنتُمْ أَنزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنزِلُونَ)

والواقع أن تلك السحب تتكون في بدايتها من بعض السحب المنخفضة ، ثم تنمو وتتطور رأسيًا ، وقمتها تصعد في السماء وتأخذ في الارتفاع التدريجي ، نتيجة للهواء الصاعد (التيارات الصاعدة) ويصل ارتفاعها في المناطق الاستوائية ، وفي أغلب الأعاصير 20 كلم وقد تزيد .. وقاعدتها قريبة من الأرض في حدود 2 كلم في المتوسط ، فهي تشبة في شكلها الجبال الضخمة ولكنها أكبر من الجبال الضخمة بأضعاف .

فإذا كانت جبال السروات في المملكة العربية السعودية ترتفع في المتوسط 2 و ثلث الكيلو متر ، فالسحب المزنية ترتفع سبعة أضعاف جبال السروات ، ابتداءً من قاعدة السحابة المزنية إلى قمتها ، وهذا النوع من السحب الركامية المزنية الضخمة يجود بالأمطار الغزيرة ، وقد يأتي بالطوفان المدمر كما في أغلب الأعاصير التي تضرب بعض الدول ، فما أجمل هذا النوع من السحب ! وما أخطره ! فعشاق المناخ يعشقون هذا النوع من السحب ولكنه خطير ،

قال الله تعالى :
( أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُزْجِي سَحَابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُ ثُمَّ يَجْعَلُهُ رُكَامًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ وَيُنَزِّلُ مِنَ السَّمَاءِ مِن جِبَالٍ فِيهَا مِن بَرَدٍ فَيُصِيبُ بِهِ مَن يَشَاءُ وَيَصْرِفُهُ عَن مَّن يَشَاءُ ۖ يَكَادُ سَنَا بَرْقِهِ يَذْهَبُ بِالْأَبْصَارِ (43)

وفي منطقتنا العربية يصل ارتفاع هذا النوع من السحب مابين 10 – 12 كلم ، وأفضل المواسم في المملكة العربية السعودية لتكون هذا النوع من السحب ، يبدأ في الثلث الأخير من آذار مارس مع شهري إبريل ومايو ولاسيما المناطق الجنوبية الغربية وتشمل جبال السروات والمناطق الواقعة شرق جبال السروات ( البادية ) وتهامة الجبلية ،

وهذا النوع من السحب جميل وخطير … فما أجمله ! وما أخطره ! .. وخطورته تتلخص في الآتي :

1- شديد البرق والرعد والصواعق المدوية التي تضرب الأرض وتفجِّر محولات الكهرباء وتسبب الحرائق وانقطاع الكهرباء ، و تقتل البشر إذا أصابتهم ..

2- الهواء الشديد النازل منها ، والمطر الغزير كما في الأعاصير ، وقد ينزل منها أعاصير قمعية مدمرة كما في جنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية ، وأمريكا يضربها ألف إعصار في السنة الواحدة ، وفي بعض السنوات أكثر من ألف إعصار ..

3- نزول البرد بأحجام مختلفة من بعضها ، فالبرد يهلك المحاصيل الزراعية ، ويسبب أضرارًا في الممتلكات كالسيارات وغيرها ..

4- تسبب سحب المزن الركامية الفيضانات والأضرار البالغة في الأنفس والممتلكات ، فالطوفان لايأتي بخير ، فضرره أكثر من نفعه.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق