الإقتصادية

أنقرة تصعّد.. تنقيب في شرق المتوسط بحماية الجيش التركي

وكالات – واصل :

عبرت سفينة تنقيب تركية، أمس الجمعة، مضيق الدردنيل متجهة إلى بحر مرمرة، في إطار استعدادها للمشاركة في أنشطة تركيا للتنقيب عن النفط والغاز، شرقي البحر المتوسط.

وكانت أنقرة قد اشترت السفينة “ديبسي ميترو-1” مقابل 262.5 مليون دولار، في إطار “الإستراتيجية الوطنية للطاقة والتعدين”، والهادفة للمشاركة في أعمال التنقيب عن النفط في البحار، وقد رافق تلك السفينة، سفينتان حربيتان للجيش التركي، إلى جانب قوارب خفر السواحل التركية.

واعتبر موقع “أحوال” أن عبور السفية “ديبسي ميترو-1″، يعتبرتصعيدا جديدا من قبل أنقرة، وعلى عكس الأجواء التي حاولت حكومة الرئيس رجب طيب أردوعان إظهارها إيجابيا خلال زيارة رئيس الوزراء اليوناني ألكسيس تسيبراس مؤخراً لتركيا.

وتعد “ديبسي ميترو-1” ثاني سفينة تركية، ستقوم بأعمال التنقيب عن النفط والغاز شرقي المتوسط، بعد سفينة “فاتح” الوطنية، التي بدأت في أكتوبر الماضي القيام بأول عملية تنقيب عن الغاز الطبيعي والنفط بالمياه العميقة في مياه المتوسط.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو كان قد أعلن الخميس أنّ بلاده ستبدأ التنقيب عن النفط والغاز قرب قبرص في الأيام المقبلة.

وتتنازع أنقرة وليماسول حقوق التنقيب عن النفط والغاز في شرق المتوسط وهي منطقة يعتقد أنها غنية جدا بالغاز الطبيعي.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق