متنوعة

علوان مضحياً بنفسه في سبيل أنقاذ طفل تاركاً خلفه 4 أطفال

أبها – واصل – زهره القحطاني :

في بادرة إنسانية غير مستغربة على أبناء الشعب السعودي وتضحياتهم العديدة التي سطرها التاريخ سطرت منطقة عسير جنوب المملكة تضحية أحد أبناءها الذي قدم نفسه فداء في سبيل إنقاذ أحد الطلبة بمدينة أبها .

فيما قد دشن رواد مواقع التواصل الأجتماعي هاشتاق بعنوان #مات_ليعيش_طفل_في_عسير موضحاً تضحية البطل الشجاع يحي الربعي إثر محاولته إنقاذ أحد الطلاب في مدينة أبها بمنطقة عسير وذلك بعدما شاهد طالباً يقطع شارع أمام المعهد المهني بأبها في قدوم سيارة مسرعة فأنطلق ليرمي بنفسه أمام السيارة ليكون سداً منيعاً معرضاً نفسه للدهس ليعيش الطفل .

فيما أنضم الإعلامي يحيى الربعي وهو أحد أقارب البطل الراحل علوان الربعي متحدثاً عبر قناة الراصد عن الموقف الشجاع قائلاً ”علوان إنسان عظيم ” وماقام به عمل إنساني ونبيل معرباً أعتزازه وفخره بما قدمه البطل الراحل .
وأضاف يحيي لازم علوان السرير الأبيض في العناية المركزة أسبوعين بمستشفى عسير المركزي إلى أن توفي رحمه الله تاركاً خلفه أربعة أطفال .

فيما أعلن أبا خالد وهو أحد رجال الأعمال بتبرعه ببناء بئر صدقة جارية عن البطل علوان الربعي .

وقد طالب المشاركون عبر الهاشتاق بتكريم البطل الشجاع علوان الربعي بعد هذا العمل النبيل والإنساني الذي كان ثمنه حياته داعين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته .

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق