الطبية

الخضيري : عملية تكميم المعدة ليس آمنًا وهذه أبرز المضاعفات

وكالات – واصل :

أكد الدكتور فهد الخضيري، أستاذ وعالم أبحاث في تخصص المسرطنات، أن عملية تكميم المعدة ليست آمنة بنسبة 100%؛ لأنها ترتكز على إزالة جدار المعدة الذي يحتوي على غدد وقنوات إفراز إنزيمات الهضم وأحماض المعدة وعضلات الحركة والهضم.

وأوضح في تغريدات له عبر “تويتر” أن هناك أعراضًا جانبية ومشاكل صحية ستظهر بعد القص والتكميم بعدة أشهر، ويجب على الطبيب الناصح الأمين أن يبلغ المريض بها ليقرر تحمّل التبعات.

وأضاف الدكتور الخضيري أنه “يجب ألا يحمل كلامي هذا على غير محمله فالتكميم ليس تجارة بل قد يكون علاج هام وضروري لبعض السمناء (البدناء) الذين يتجاوز معدل كتلة الجسم 40، وبعده يحدث نقص بفيتامينات الجسم وتغيرات فسيولوجية تتبعه، لذا يحتاج بعدها نظام غذائي وفيتامينات ومكملات لكي لا تحدث مضاعفات وتساقط شعر أو عودة الوزن… إلخ”.

واختتم الخضيري تغريداته لأن هناك إثباتات علمية تبين أن من المضاعفات للتكميم: مشاكل بامتصاص البروتين والدهون وبالتالي نقص دائم ومزمن بالفيتامينات بأنواعها، والحديد، والكالسيوم، مضيفًا أن المضاعفات والمشاكل العصبية قد تصيب 16% من المرضى بعد التكميم .

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق