تعليمية

أندية الرياض الموسمية تنفذ الملتقى الحواري آمال وتطلعات لنشر ثقافة الحوار بين الطالبات

الرياض – واصل – عبدالرحمن الزهراني :

بحضور مساعدة مدير عام تعليم الرياض للشؤون التعليمية الأستاذة ريم الراشد نظمت إدارة نشاط الطالبات ملتقى حواري على مستوى منطقة الرياض بعنوان ” آمال وتطلعات بناتنا الطالبات لمشروع إجازتي ٣” وذلك على مسرح مدارس الرواد العالمية بالتعاون مع مركز الملك عبدالله للحوار الوطني .

وقالت ” الراشد” في كلمتها بهذه المناسبة أن ثروة الأمم تنبع من قدرتها على الاستفادة من طاقات ابنائها، لذا تهتم وزارة التعليم بالأنشطة الطلابية المواكبة لرؤية الوطن الطموحة 2030 والتي تساهم في إعداد جيل منافس عالمياً ومتفوق على نفسه داخلياً.

وأضافت أن إدارة تعليم الرياض لا تألو جاهدة في تعزيز هذه الأنشطة وتفعيلها والتخطيط لها على مستوى من الاحترافية ومنها برامج وأنشطة الأندية الموسمية والتي يعد الحوار على رأسها.

وكان الملتقى والذي اشتمل على العديد من أوراق العمل قد بدأ بتقديم ورقة عمل من الأستاذة نجلاء الهليل المحاضر في كلية التصاميم والفنون بجامعة الأميرة نوره بنت عبدالرحمن بعنوان
” خدمة المجتمع وبناء ثقافة الانتماء” والتي تضمنت تعريف العمل التطوعي وأهميته وماهيته كما شاركت الدكتورة نوف الخليوي من إدارة المتابعة النسائية بمنطقة الرياض بورقة عمل عنوانها .

” الهندسة الشخصية ” شرحت فيها أهمية تكوين الرؤية الفردية المناسبة التي تحقق النجاح وفق منهجية سليمة ومدروسة تضمن النتائج.

واختتم اللقاء بعرض أوراق عمل الطالبات والتي قامت المشرفة التربوية الأستاذة زين طالب من مكتب التعليم وسط بإدارة الحوار فيها حيث كانت الورقة الأولى بعنوان .

” الاعتزاز بالهوية الوطنية” للطالبة نسيبة بنت عبدالله السويلم وورقة العمل الثانية بعنوان ” ترسيخ الاعتزاز بالهوية الوطنية في نفوس الطلبة” للطالبة منيرة آل مقبل، أما ورقة العمل الثالثة كانت بعنوان “لغتنا مصدر هويتنا” للطالبة رغد البارقي، كما كانت ورقة العمل الرابعة بعنوان “الموهوبين استدامة اقتصادية في البيئة التعليمية” للطالبة مكية الراكان، وشاركت الطالبة نوال الغامدي بورقة العمل الخامسة بعنوان “الوسائط التعليمية في البيئة التعليمية” للطالبة نوال الغامدي، وكانت ورقة العمل السادسة شاركت بها الطالبتين رنيم الناجم وعبير المتعب تحت عنوان “التعايش رغم الاختلاف”

وفِي نهاية الملتقى تقدمت المساعد للشؤون التعليمة ومديرة إدارة نشاط الطالبات لتكريم المشاركات والرعاة والمنظمين .

الجدير ذكره أن مركز الملك عبدالله للحوار الوطني قام بإمداد الأندية الموسمية بالحقائب التدريبية والمدربات، هذا وقد سبق هذا الملتقى ملتقيات منفردة في كل نادي تنفيذاً لخطة إدارة نشاط الطالبات وتحقيقاً لنشر ثقافة الحوار والتي تضمنت أيضاً زيارة الطالبات لمجلس الشورى.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق