المحلية

جهود كبيرة من شباب مكة المكرمة لخدمة قاصدي بيت الله الحرام

مكة المكرمة – واصل :

شارك مجموعة من شباب مكة في العمل التطوعي لخدمة سكان وزوار ومعتمري مكة عبر عدد من البرامج التي وضعتها جمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة وضمن مشروع تعظيم البلد الحرام ، كـ ( خدمة الطائفين ، والتوعية بحق الطريق ، وارشاد التائهين، والاسعافات الأولية، وتنظيم المواقف، وعربات الإحسان للمسنين في الحرم المكي الشريف)، وقد تم توزيع المتطوعين من الشباب الذين تقدموا تطوعاً على هذه الانشطة وكان عدد المتقدمين يفوق الـ 5000 متقدم بحثا منهم عن خدمة الزوار والمعتمرين في شهر رمضان المبارك.

واستغل شباب مكة وقت فراغهم في إجازتهم السنوية من أجل تقديم خدمة عظيمة في بلد عظيم لتقديم الراحة لضيوف الرحمن من خلال هذه البرامج التي تندرج تحت ( مشروع تعظيم البلد الحرام )، وكانت البداية من أول أيام رمضان التي تم فيها توزيع العدد الذي تم اختياره على البرامج التي تخدم المشروع ، وقد برز منها خدمة ” المواقف ” التي تختص بالقادمين من خارج مكة المكرمة وخصوصا مواقف كدي التي كان فيها جهد جبار من قبل الشباب الذين قدموا مجهود يذكر فيشكر خلال الأيام الأولى من شهر الخير ، حيث تم توزيعهم إلى ( 5 ) مجموعات على مواقف كدي الأربعة ومواقف منطقة المسخوطة تحت متابعة واشراف من قبل المشرف زكريا برناوي ومساعده اسماعيل عبد الله، الذين قاموا بدورهم بوضع عريف على كل مجموعة ، الأولى فيصل الهوساوي، والثانية أيمن الزيلعي، والثالثة عرفة الهوساوي، والرابعة عاطف هوساوي، والخامسة مازن الهذلي.

ومن أبرز الخدمات التي يقدموها مساندة رجال المرور في مواقف كدي للمساهمة في تنظيم حركة السير وتنظيم وقوف سيارات المعتمرين والزوار وتهيئة المداخل والمخارج لها في أوقات الذروة ومساعدة كبار السن والمجموعات في المرور خلال كثافة السيارات للعبور من المواقف إلى مواقف حافلات نقل الزوار إلى الحرم المكي الشريف، وتستمر هذه الخدمات من بداية رمضان حتى نهايته في فترة المساء.

 

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق