متنوعة

1000 زائر لركن طفولة آمنة في اليوم العالمي للتوحد

 

مكة المكرمة – واصل : 

شاركت جمعية طفولة آمنة بمنطقة مكة المكرمة في تدشين اليوم العالمي للتوحد عبر ركن تعريفي في مجمع العرب بجدة والذي شهد حضوراً كبيراً تجاوز ألف زائر.

وبينت رئيسة مجلس ادارة جمعية طفولة آمنة بمنطقة مكة الاستاذة عائشة السيد أن مشاركة الجمعية كان من خلال ركن خاص يوضح به رؤية وأهداف ورسالة الجمعية لخدمة الطفولة وحمايتها والتي تأتي خدمة أطفال التوحد من ضمن أهدافها، حيث تم اعداد ركن خاص للأطفال يضم مجموعة من الألعاب الخاصة بأطفال التوحد وقراءة القصص والرسم على الوجه بالإضافة الى مستشاره خاصه بالتعليم الخاص والتوحد للرد على أسئلة أولياء الأمور والزوار ، كما جرى توزيع مطويات تعريفية تهتم بالطفولة الآمنة.

وقالت السيد أن ركن الطفولة والذي قام عليه متطوعات فريق ليوث الوطن التطوعي بالقسم النسائي ومظلة طفولة آمنة شهد زيارة آلاف الاسر وخصوصا من اللذين يعاني ابنائهم من التوحد وقد أبدوا اعجابهم بركن الجمعية واستفادوا من الاستشارات.

 وعن مرض التوحد أوضحت السيد أن أبرز أعراض التوحد هي أداء حركات مكررة ونمطية بالأيدي أو الأصابع، مثل لف الأصابع بطريقة معينة أو اللعب باللعبة نفسها بشكل مكرّر ونمطي ليس فيه تجديد أو تخيل، وكذلك الاهتمام بالأشياء المتحركة، مثل المراوح وعجلات السيارات، والاهتمام بتفاصيل الأشياء مثل نقاط في صورة أو حبة على الوجه، فيديمون النظر إليها أو تحسسها دون الاهتمام بالتفاصيل.

 يذكر أن اليوم العالمي للتوحد تم تخصيصه  من الجمعية العامة للأمم المتحدة بنهاية عام 2007 م، وهو أول يوم عالمي يخصص لمرض التوحد. ويهدف إلى التعريف بمرض التوحد، ودعوة الدول الأعضاء ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة ذات الصلة والمنظمات الدولية الأخرى ومؤسسات المجتمع المدني إلى نشر الوعي العام بهذا المرض.

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى