المحلية

“بلدي بيشة” يوصي برفع مكاتب الخدمات إلى بلديات مستقلة

image

بيشة – واصل – حسين مسفر الاكلبي :

عقد المجلس البلدي بمحافظة بيشة الخميس الماضي جلسته 15 ، برئاسة رئيس المجلس ناصر الجهمي، وفي بداية الجلسة رفع رئيس وأعضاء المجلس الشكر لصاحب السمو الملكي الامير فيصل بن خالد بن عبد العزيز أمير منطقة عسير على زيارة سموه لمحافظة بيشة ‏وتدشين ووضع حجر الأساس لعدد من المشاريع التنموية العملاقة في محافظة بيشة، ومناقشة احتياجات المحافظة في اجتماع سموه بالمجلس المحلي ورؤساء المجالس البلدية في بيشة، وحرص سموه على العمل في مواصلة مسيرة التنمية والبناء لتحقيق الارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطن .

‏كما قدم التهنئة لمحافظ بيشة محمد بن سعيد بن سبرة ومدير جامعة بيشة الدكتور أحمد حامد نقادي وأهالي بيشة، على نجاح حفل استقبال سمو أمير منطقة عسير وتدشين سموه لمشاريع التنمية وخطة جامعة بيشة الاستراتيجية، وثمن جهود رئيس ومنسوبي بلدية بيشة في نجاح ‏اجتماع أمين منطقة عسير برؤساء بلديات المنطقة والذي عُقد في مبنى البلدية الجديد الثلاثاء الماضي، وما اشتمل من جولة ميدانية على مشاريع البلدية وسط المدينة .

‏بعد ذلك استعرض المجلس محاور الاجتماع وناقش الميزانية الجديدة للبلدية بحضور مدير المالية في البلدية عايض عامر الجهمي والذي أوضح مقدمة تعريفية عن أبواب الميزانية واستعرض بنودها مع أعضاء المجلس، وأوصى المجلس بضرورة تشكيل فريق عمل لمراجعة وزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة المالية ‏لاستكمال عدد من الملاحظات على الميزانية .

‏كما أوصى البلدية بتزويد المجلس بخطة الاستثمار وقاعدة بياناته السابقة، وإدراج بعض البرامج الهامة لرفع كفاءة العمل في البلدية وتحسين إجراءاته، وأقر المجلس إيقاف إصدار تراخيص محلات المعسل والمقاهي الجديدة .

‏وأوضح رئيس المجلس ناصر الجهمي بأن المجلس استعرض تقارير الزيارات الميدانية من نائب الرئيس ناصر بن جافل، وأوصى بدعم مكاتب الخدمات البلدية بسيارات وعمال نظافة لتقديم الخدمة على أكمل وجه هناك، ورفع مطالبة لوزارة الشؤون البلدية والقروية برفع مكاتب الخدمات إلى بلديات مستقلة، وتوزيع الخدمات البلدية ‏على القرى والأحياء والمراكز وفق معايير علمية واضحة على أن تتولى لجنة المشاريع في المجلس إعداد تصور خاص بتلك المعايير وعرضه على المجلس في الجلسة القادمة .

image

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق