الدولية

رئيس الوزراء الفلسطيني يدعو لتدخل دولي عاجل لمنع امتداد رقعة العدوان وجرائم الإبادة إلى رفح

رام الله – واصل:

طالب رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي والدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، وجميع دول العالم، إلى التدخل العاجل لمنع توسع رقعة العدوان، وجرائم الإبادة الجماعية إلى رفح، التي تؤوي نحو مليون و400 ألف نازح يتواجدون في مساحة تبلغ 63 كيلو متراً مربعاً، لجأوا إليها من مختلف مناطق قطاع غزة، التي تتعرض لعمليات تدمير وتهجير وتجويع ممنهح منذ خمسة أشهر.

وحذر في بيان له، مساء اليوم، من تهجير قسري ووقوع مجازر مروعة يذهب ضحيتها الآلاف، بالنظر لازدحام محافظة رفح بالنازحين الذين يكابدون آلام الفقد لعائلاتهم، ويعانون الجوع والعطش والبرد وانتشار الأمراض والأوبئة.

وحمّل رئيس الوزراء الفلسطيني في بيانه، المحتل الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عما قد يقع من مجازر وحمامات دم، داعياً محكمة العدل الدولية لاتخاذ قرار واضح بوقف إطلاق النار، يتم رفعه لمجلس الأمن لاتخاذ الإجراءات والتدابير العملية لتنفيذه على الأرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى