المحلية

مشروع مطار جدة الجديد بكافة مكوناته منصة المعرض المتنقل لتوثيق مشاريع جدة(صور)

unnamed (98)

جدة _ واصل:

فيما يتربع مشروع مطار جدة الجديد بكافة مكوناته منصة المعرض المتنقل لتوثيق مشاريع جدة
الاربعاء القادم زوار معرض مشاريع جدة على موعد لمشاهدة المطار الجديد وما يشهده من اعمال على ارض الواقع
الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة.
مشروع المطار الجديد سيكون مطاراً عالميا محورياً يربط الشرق بالغرب.
جدة مقبلة على مشروعات ستسهم في نقل جدة إلى مستوى المدن العالمية في مجالات التخطيط والتنظيم.
رئيس الطيران المدني
زوار معرض مشاريع جدة يشاهدون العتبات الاخيرة في انجاز مشروع المطار الجديد ضمن معروضات معرض المشاريع
الحمدان ينوه ببادرة الامير مشعل بن ماجد لاقامة معرض مشاريع جدة لاطلاع المواطنين على مشاريع مدينتهم
المطار الجديد سيرفع الطاقة الاستيعابية إلى 30 مليون مسافر سنوياً، بنهاية هذا العام

يتربع مشروع مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد منصة المعرض المتنقل لتوثيق مشاريع جدة في نسخته الرابعة الذي بنطلق يوم الاربعاء القادم 9 شعبان برعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، ويستمر 21 يوما متنقلا بين ثلاثه محطات مهمة شمالا ووسطا وجنوبا في هذه المحافظة و هي الردسي مول ثم الاندلس مول واخيرا عزيز مول
وتاتي مشاركة مشروع مطار الملك عبدالعزيز الجديد في المعرض ضمن 19 قطاع من قطاعات الدولة بهدف إبراز النقلة التنموية الحضارية بالمحافظة
ويرى الزئرين لجناح المطار الجديد مجسمات ضخمة وعملاقة للمشروع ، والذي تسعى فيه الدولة أن يصبح محوراً عالمياً نموذجياً؛ بحيث يعزّز النهضة الاقتصادية لمدينة جدة كما يدعم قدراتها كبوابة رئيسية للمنطقة لتوفير كافة المرافق والخدمات بأعلى معايير الجودة العالمية، وذلك لجميع العملاء من المسافرين والمستأجرين ومشغلي الخطوط الجوية، بمستويات من الاحترافية والكفاءة العالية، وأساليب مجدية مالياً وملتزمة بيئياً.
ويشاهد الزوار لمعرض مشاريع جدة كافة المشروع ومراحل العمل فيه وما يشهده ارض الواقع فيه الان
وفي هذا الصدد أكد صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة أن مشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد لمحافظة جدة الذي تبلغ تكاليفه للمرحلة الأولى تقدر بنحو سبعة وعشرين ملياراً ومائة وأحد عشر مليون ريال. سيكون من أكبر المطارات في منطقة الشرق الأوسط وآسيا، وسيصبح حال انتهاء مراحله الإنشائية والفنية مطاراً محورياً يربط الشرق بالغرب.
ورفع الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود ، ، ولسمو ولي العهد – حفظهم الله وسمو ولي ولي العهد – على اهتمامهم ورعايتهم للمشاريع الحضارية والتنموية العملاقة التي تحظى بها مدينة جدة، وتخدم المواطنين والمقيمين والزوار وضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين.
وعدّ سمو محافظ جدة مطار جدة الجديد من المشاريع الحضارية الكبرى، التي يوليها خادم الحرمين الشريفين رعايةً واهتماماً خاصين، بوصفه بوابة رئيسة للحرمين الشريفين فضلا عن الدور الذي يمكن أن يؤديه في دعم البنية الاقتصادية للمنطقة.
وأبان سموه أن مشروع مطار الملك عبدالعزيز الجديد سيسهم في استيعاب الزيادة المطردة الحالية والمتوقعة في الحركة الجوية من خلال مرافق حديثة وعالية التقنية، معربا عن أمله في أن يتبوأ المطار الجديد موقعه بين المطارات الدولية في العالم، وأن يستحوذ على حصة مناسبة من سوق النقل الجوي، بجانب ما سيوفر من أعداد كبيرة من الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص، علاوة على آلاف الفرص الوظيفية للمواطنين، وجودة الخدمات للمسافرين بناء على قياس مؤشرات الأداء في خدمة العملاء.
كما نوه بما وصلت إليه محافظة جدة من مكانة بارزة على خارطة مدن المملكة والشرق الأوسط، بوصفها تحتل مكانها كميناءٍ بالغ الأهمية على ساحل البحر الأحمر، وكونها بوابة جوية وبحرية للحرمين الشريفين، أو بوصفها مدينة اقتصادية وسياحية تستهوي الجميع من الداخل والخارج مشيرا الى ان معرض مشاريع جدة سيمكن الزوار له من مشاهدة كافة المشروعات الكبرى والمتوسطة والصغر التي يتم تنفيذها والجاري تنفيذها
وأوضح الأمير مشعل بن ماجد أن المطار الجديد روعي في تجهيزه أن يكون من احدث مطارات العالم المتقدم، من حيث مجمع صالات الركاب وأبراج المراقبة والخدمات المساندة، واحتوائه على أكبر برج للمراقبة الجوية بارتفاع 136م، – في العالم – ، إضافة إلى برج دعم المراقبة الغربي ، وممرات متسعة لتيسر تقديم الخدمات في أعلى درجة من الأداء والكفاءة ،وإنشاء شبكة طرق سريعة تربطه بمحطات السكة الحديدية التي يتم تنفيذها حاليا.
وتطرق محافظ جدة إلى ان معرض جدة للمشاريع سيضم العديد من المشروعات التي ستنفذ في المحافظة، ومنها مشروع النقل العام بجدة ودوره في رفع مستوى الحياة الاقتصادية والاجتماعية لجميع سكان المحافظة، خصوصًا وأن النقل العام يعتبر أحد أهم الخدمات الأساسية للمدن الحضرية، مشيرًا إلى أن توفير بدائل للنقل العام يخفف الازدحام المروري في مدينة جدة .
وأفاد أن (شبكة المترو) التي ستنفذ أيضا ضمن منظومة تحويل جدة إلى مدينة حضارية عالمية ستحقق الانطلاقة الفعلية للمدينة الحديثة، لافتاً سموه إلى أن مدينة جدة مقبلة على مشروعات ستسهم في نقل جدة إلى مستوى المدن العالمية في مجالات التخطيط والتنظيم.
من جهته يقول معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني سليمان عبدالله الحمدان، أن مشاركة مشروع المطار الجديد ضمن معرض مشاريع جدة الذي تشرف عليه المحافظة له بعد حضاري لاطلاع المواطن والمقيم والزائر على هذا المشروع العملاق الذي يطبق افضل التقنيات والتصاميم لضمان انسيابية حركة المسافرين مشيرا الى المطار الجديد سيكون مرفقا هاما يليق بمكانة المملكة وسكان منطقة مكة المكرمة
. وقال معاليه ان الزوار لمدينة جدة والمعرض سوف يشاهدون مراحل الانجاز (اننا على العتبات الاخيرة في انجاز هذا المشروع ونأمل ان يتم انجازه بنهاية العام الحالي ليتم بعد ذلك البدء في عملية التشغيل وطرحه في منافس
وشدد معاليه على اهمية قيام مثل هذه المعارض لابراز جهود قطاعات الدولة ومنوها ببادرة الامير مشعل بن ماجد لاقامة هذا معرض مشاريع جدة ومنها مشروع المطار الجديد
واضاف ان صناعة الطيران المدني تحتاج الى تفعيل ومرونة من خلال استكمال منظومة المشاريع واطلاع المواطنيين عليها .
والجدير بالذكر ان مشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد سيجذب حتما الزوار والسياح القادمين لجدة من الداخل والخارج لمشاهدة مشروع اعتمدت له الدولة 27 مليار ريال للمرحلة الأولى، والتي ستستوعب 30 مليون مسافر، وتشمل البنية التحتية للمرحلتين الأولى والثانية،من جل راحتهم ورفاهيتهم
كما يشاهد الزوار جزء من مجسمات مباني المطار و 46 بوّابة، تستوعب 92 طائرة في ذات الوقت،
ويذكر القائمون على المشروع ان المطار الجديد في مرحلته الاولى سيرفع طاقة المطار الاستيعابية إلى 30 مليون مسافر سنوياً، بنهاية هذا العام والعمل يسير وفق الخطة المحددة وفي المرحلة الثانية ترفع الطاقة إلى 45 مليون مسافر،(من المتوقع أن يشرع في تنفيذ البنية التحتية اللازمة لها فور الانتهاء من المرحلة الأولى).
أما المرحلة الثالثة والتي مخطط لها أن ترفع طاقة المطار الاستيعابية إلى 80 مليون مسافر فسيتحدد موعدها على ضوء تطور الحركة الجوي.

وفي اطار مشاركة هبئة الطيران المدني في المعرض التوثقي المتنقل عن مشاريع جدة ياتي مشروع مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد الذي سيتم من خلاله طرح الرسالة للمواطنين والمقيمين والمتمثلة أن يصبح المطار محوراً عالمياً نموذجياً؛ بحيث يعزّز النهضة الاقتصادية لمدينة جدة كما يدعم قدراتها كبوابة رئيسية لتوفير كافة المرافق والخدمات بأعلى معايير الجودة العالمية، وذلك لجميع العملاء من المسافرين والمستأجرين ومشغلي الخطوط الجوية، بمستويات من الاحترافية والكفاءة العالية، وأساليب مجدية مالياً وملتزمة بيئياً.
ومن المؤمّل أن يعرض القائمين على مشروع المطار للزوار كيف سيصبح مطار عبد العزيز الدولي الجديد مركزاً اقتصادياً متطوراً ومعْلَماً حضارياً بارزاً للمنطقة وللوطن كله؛ حيث يتكامل مع خطط التنمية الطموحة للمملكة، ويحقق طموح الهيئة العامة للطيران المدني في تعزيز مكانة مدينة جدة كمحور عالمي.
ويرى الزائر لمعرض مشاريع جدة مجسمات وصور عن المرحلة الأولى التي سيتم فتتاحها قريبا جدا حيث ستصبح صالة المطار التي صممت وفق أرقى المواصفات الفنية متطورة جداً قادرة على خدمة 30 مليون مسافر سنوياً مع إمكانية استخدامها لكلّ من الرحلات الداخلية والدولية . .
كما تشمل المعروضات اعمال المرحلة الأولى الخاصة بالبنية التحتية من أعمال التطوير (إنشاء قرية الشحن ، ومدينة المطار).
ويطلع الزائر خلال زيارته من رؤية تنفيذ برنامج جهوزية تشغيل المطار وفق خطة مبرمجة، بحيث يتم نقل جميع الخطوط الجوية من الصالتين الحاليتين إلى المنشآت الجديدة بكل سهولة وانسيابية.
وتعزز هذه المرحلة فرص مشاركة القطاع الخاص في المشروع، وذلك من خلال الاستفادة من الطابع الحيوي (الديناميكيي) للمشروع، وما يتيحه من التنوّع والجودة العالية للنشاطات التجارية المختلفة عبر أعمال تطوير المطار الجديد. وذلك سيساهم في إحداث فرص عمل جديدة
ويقدم معرض جدة للمشاريع في نسخته الرابعة حقائق وأرقام عن المشروع ومنها مجسمات وكتب وصور عن مجمّع صالات المسافرين التي تقام على أرض تبلغ مساحتها أكثر من 670 ألف متراً مربعاً، وهي منشأة فائقة التطور بتصميمها الفريد.
وكذلك شكل صالات السفر بـ (46) بوابة لصعود الطائرات، تتصل بـ (94) جسراً للوصول للطائرات، بما فيها الطائرات العملاقة ذات الطابقين من طراز ( إيرباص – A380 )
ويشاهد الزوار صور صالات الانتظار وفق أرفع المستويات، و فندق تابع للمطار، ومنطقة للأسواق التجارية الحديثة اضافة الى نظام نقل الركاب الآلي الذي يصل يصل بين مركز استقبال الركاب ومركز الرحلات الدولية، وذلك لتسهيل تنقل المسافرين آلياً ..
كما سيطلع الزوار في المعرض أحدث نظام تقني للتحكم بحركة المرور الجوي، مع برج المراقبة الملاحي بتصميمه الفني المميز، والذي يبلغ ارتفاعه 136 متراً ويعتبر أطول برج ملاحة جوية في العالم وشبكات واسعة من الطرق والأنفاق ومدارج الطائرات، ومرافق ومنشآت متنوعة للدعم والمساندة، وقد صممت جميعها بعناية بشكل متناسب مع تصاميم المباني الرئيسية ومحطة خاصة لخزانات الوقود وشبكة إمداد الوقود .
ويرى الخبراء الاقتصاديين ان معرض جدة للمشاريع يتيح لكل المهتمين والباحثين والزوار والضيوف مشاهدة مشروع تطوير مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد لما له من أهمية كبرى وحساسية خاصة؛ فهو ليس مجرد مشروع إنشائي كبير فحسب بل هو مشروع وطني عالمي يخدم كل دول وشعوب العالم.

111111111

772772727272

101010101010

865432

2222222

2-2-2-2--2-2-2-2-2-2

unnamed (98)

0000000004322

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى