رياضي

معسكر أبها يجهز صقور المستقبل

أبها – واصل- صقر الغامدي :

يستكمل برنامج الإبتعاث السعودي لتطوير مواهب القدم برنامجه التحضيري من خلال إقامة معسكر داخلي في مدينة أبها إستعداداً لعودة نخبة لاعبي كرة القدم في المملكة والذين تتراوح أعمارهم بين 18و 20 عاماً إلى دولة إسبانيا لاستكمال البرنامج.

صقور المستقبل الذين حصلوا في الفترة الماضية على رعاية خاصة عبر برنامج الإبتعاث الذي يمتد لأربع سنوات تحت إشراف طاقم تدريب عالمي في مجمع سالو الرياضي لكرة القدم في إسبانيا كانوا قد أضطروا لقطع برنامجهم التدريبي بعد أن ألقت جائحة فيروس كورونا المستجد بظلالها على العالم مما تسبب في توقف جميع الأنشطة الرياضية.

ولضمان سلامة صقور المستقبل والقائمين على العمل وحفاظاً على المكتسبات والمجهودات التي بذلت خلال فترة البرنامج ، وفي إيطار حرص الإدارة على المساهمة الفعالة في الجهود الوقائية والاحترازية للحد من إنتشار الفيروس فقد قررت العودة بجميع أفراد البعثة إلى المملكة.

وحول المعسكر تحدث هشام طاشكندي مدير برنامج الإبتعاث السعودي لتطوير مواهب كرة القدم قائلاً : وبتوجيهات كريمة من ودعم مستمر من قبل وزير الرياضة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل فقد باشرنا بوضع خطة شملت إقامة هذا المعسكر الداخلي بمدينة أبها من أجل أن يستمر اللاعبون في العمل بجد وأن يكونوا على أهبة الإستعداد وفي أفضل حالة بدنية متى ما عادوا لمجمع سالو في إسبانيا”.

وأضاف قائلاً: قررنا العودة إلى أرض الوطن حفاظاً على سلامة جميع المعنيين بالبرنامج، ونسير بخطى ثابتة نحو الأهداف المنشودة ونحن سعداء جداً بنتائج صقور المستقبل ونطمح بإن تستمر عملية التطور وأن يحافظ اللاعبون على ما قاموا بتحقيقه في الفترة الماضية قبل توقف البرنامج المستمر بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد” وتم إقامة معسكر داخلي بمدينة أبها سيستمر لمدة شهر للإبقاء على لياقة صقور المستقبل في حالة مناسبة وتجهيزهم بالشكل الأمثل حتى يحين موعد العودة إلى إسبانيا.

ويشمل برنامج المعسكر على جلسات تدريبية مكثفة داخل أرضية الملعب وخارجه في الصالات الرياضية مع طاقم التدريب الذي يقوده المدرب رول كومانس، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات الطبية اللازمة والتي تتضمن أختبار الكشف عن فيروس كورونا المستجد.

علق المدرب الهولندي رول كومانس قائلا: هذا المعسكر هو فرصة للاعبين الذين التحقوا مؤخراً بالبرنامج لأن يدخلوا في أجواءه وليتعرفوا على زملائهم وليثبتوا جدارتهم. المؤشرات الأولية إيجابية جداً ولكن لدينا الكثير من العمل لنقول به حتى نصل لأهدافنا” وأكمل الهولندي صاحب الخبرة الكبيرة قائلاً: نتواصل مع زملائنا في إسبانيا بشكل يومي من أجل التأكد من أننا نسير على المخطط بالشكل المطلوب وحتى تصبح عملية العودة لاستكمال البرنامج مرنة وسهلة على الجميع خصوصاً اللاعبين”.

برنامج الإبتعاث الذي يُعد إستثماراً من قبل وزارة الرياضة في مستقبل رياضة كرة القدم السعودية يهدف لإعداد اللاعبين الشباب الموهوبين تحت سن العشرين ومنحهم تجربة غنية تساهم في تطوير مواهبهم وصقل مهاراتهم من خلال التدرب على يد طاقم تدريب عالمي بالإضافة إلى الإحتكاك مع أفضل الفرق والأكاديميات في قارة أوروبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى