صوتك وصل

مستشفى بالطائف يصدر شهادة وفاه لمواطن بتاريخ خطأ

الطائف ـ واصل ـ علي القحطاني :

أبدى أبناء عواض بن هميلان الجعيد العتيبي إستيائهم من طريقة تعامل إحدى المستشفىيات الحكومية بمحافظة الطائف مع حالة والدهم الصحية والتي أدخل على إثرها المستشفى بقسم الطوارئ  والذي كان يعاني من غيبوبة حسب الكشف المبدئي في قسم الطوارئ حيث تقرر نقله للعناية المركزة بالمستشفى والذي وافته المنية يوم الأحد العشرون من شهر ربيع الثاني من العام ألف وأربعمائة وتسعة وثلاثون هجرياً الموافق السابع من يناير من العام ألفان وثمانية عشر للميلاد .

حيث سببت العشوائية والتخبط في تشخيص المريض المتوفى عواض الجعيد رحمه الله إلى حالة من الإرتباك والخوف من قبل أبناءه حيث قرر الأطباء بأن المريض يعاني من إشتباه مرض الكورونا والتي يصعب على أبناء وأقارب المريض إستلامه حسب التعليمات وذلك لتغسيله ودفنه بطريقة تضمن عدم نقل العدوى وسلامة أبناءه من العدوى مستغربين كيف تنتقل العدوى بعد الوفاه ولا تنتقل في حياته حيث لم يبلغ أبناءه بمرضه حالة مرضه وكان أحد أبناءه مرافقاً له بل إختلط بوالدهم الكثير من الزوار والأقارب فكيف يكون مريضاً بمرض معدي ولم يبلغ أبناءه بالمرض وذلك لأخذ الحيطة والحذر والمحافظة على سلامتهم وسلامة زوار والدهم .

وأضاف إبنه أحمد الجعيد حسب إتصاله بصحيفة واصل بأنه تم تجهيز والدهم للدفن من قبل المستشفى لنقله إلا أنه حضر أحد الأطباء معلناً لهم سلامة والدهم من المرض المعدي ويستطيع أقاربه دفنه دون خوف عليهم .

ولم يقف الأمر عند ذلك فما كان من أبناءه غير نقل والدهم المتوفى والصلاة عليه ثم دفنه وبعد النظر في شهادة الوفاة كانت لهم الصدمة الثانية وهي بأن تاريخ تبليغ الوفاة الهجري والميلادي كتب خطأ حيث أن تبليغ الوفاة بالهجري كان بتاريخ يوم السبت، وفي تاريخ الوفاه بالميلادي أيضاً كتب في السابع من يناير من العام ألفان وثمانية بفارق زمني عشر سنوات .

وتسائل أبناء المرحوم بإذن الله عواض بن هميلان الجعيد العتيبي عن هذا الخطأ الفادح وعدم المبالاه  من قبل الأطباء وأيضاً المسؤولين من حيث التشخيص الخاطئ بعد الوفاه ومن ناحية كتابة تاريخ تبليغ الوفاة ومن المسؤول عن مثل هذه التصرفات التي تقع في مستشفى حكومي مطالبين الجهات الرسمية بالتحقيق في ما حدث  .

 

شاركنا الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق