الرئيسية / اهم الاخبار / شاهد معاناة امرأة سعودية معاقة تناشد المسؤولين وأهل الخير

شاهد معاناة امرأة سعودية معاقة تناشد المسؤولين وأهل الخير

المدينة المنورة – واصل – نواف التمامي :

رغم وطأة الآلام التي تعانيها والهموم التي اجتاحتها من جهة والديون التي تراكمت عليها من جهة أخرى إلا أنها ظلت صامدة على أمل أن تجد قلوبًا رحيمة وأيادي بيضاء حانية تنسيها عناء السنين وشدة الحرمان والفقر لكي تنعم بحياة كريمة مع أطفالها .

فهذه ( أم محمد ) والتي تحتفظ الصحيفة باسمها وبياناتها ، مواطنة من منطقة المدينة المنورة تعاني من شلل مضاعف في الأطراف والأرجل ، متزوجة وقد أنجبت طفلين ، همها الوحيد أن تحمل طفليها كأي أم سليمة معافاة ، بل الذي زاد الأمر تعقيداً الديون التي تراكمت على الزوج بسبب عدم الاستطاعة والقدرة على سداد الأجارات المتأخرة والفقر المدقع التي تعيشه هي وطفليها ، حتى زاد عليها المرض ولازالت المعاناة مستمرة منذ أكثر من ثماني عشرة سنة، بحثت خلالها عن وسيلة لعلاجها حتى اضطرت إلى تحمل الدين للبحث عن العلاج في عدة مستشفيات خاصة والتي لم تفلح معها كل المحاولات في علاجها حتى أصبحت أسيرة ، تقف عاجزة عن سداد تكاليف العلاج لتبدأ بعدها معاناة الديون التي ظلت تلاحق الزوج المهدد بالسجن في حال عدم السداد .

وتحدثت أم محمد عن حالتها بحزن قائلة : أجريت ثلاث عمليات بالسعودي الألماني بجدة بمنطقة الظهر وبالتحديد العمود الفقري ،وتم التثبيت بسيخ وكذلك عملية تطويل الساق اليسرى وتثبيت الساق وعملية بالقدم اليسرى تمثلت بتعديل وتثبيت الساق.

استمرت على هذه الحالة 18 سنة ، وبدأت حالتها تتأثر بسبب العمليات ،وعملت تقارير بمستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة وتم إرسالها لألمانيا وتفاجأت برد الطبيب والذي أكد بأن العملية غير ناجحة من الأساس وطريقة تثبيت السيخ بالعمود الفقري والقدم خاطئة وتحتاج لعمليات فك وتثبيت من جديد وزراعة عصب لكي تستطيع تحريك الأقدام 

وأضافت (أم محمد) : زادت علي الأوجاع والآلام بسبب الأسياخ الموجودة في العمود الفقري والأقدام خاصة في وقت فصل الصيف بسبب الحر وفصل الشتاء بسبب البرد الشديد لدرجة عدم استطاعتي التحرك أو حتى الصلاة ، ولا زالت المعاناة تتجدد ، وأتمنى أن يصل صوتي إلى ولاة الأمر ومسؤولي وزارة الصحة وأهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء لعلي أجد من يتكفل بعلاجي ويحررني من هذه الأسياخ التي تنهش جسدي، وأجد من يدخل السرور إلى قلبي والبسمة على وجوه أطفالي ويتحقق حلمي بحمل أطفالي بين يدي مثل كل الأمهات ، ويعلم الله بحالنا وعدم قدرتنا على تكاليف العلاج بسبب عدم قدرتي المالية وتراكم الديون ومطالبات بسدادها من المحكمة العامة .

وبدورها صحيفة ” واصل ” تنقل مناشدة أم محمد للمسؤولين في وزارة الصحة على أمل تسهيل علاجها داخل أو خارج المملكة وكذلك أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة لإنهاء معاناتها مع المرض وسداد الديون التي قد تفرق شمل الأسرة وتحرمهم من رب الأسرة والعائل الوحيد .

وللتواصل مع الحالة الاتصال على الرقم 0534518666

عن نواف التمامي

mm
مدير التحرير : للتواصل عبر الإيميل ykyb89@gmail.com

شاهد أيضاً

خادم الحرمين الشريفين يفتتح أعمال السنة الثانية من الدورة السابعة لمجلس الشورى

واس – واصل: افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لتحميل النسخه الكامله اضغط هنا